نشر يوم: الأربعاء, 2017-01-04 الساعة 1:15 مساءً

ما الذي تخفيه نجمة مواقع التواصل هذه؟

Et enfin … Quand je pose en soirée 😵

A photo posted by Louise Delage (@louise.delage) on

جمعت الشابة الفرنسية “لويز ديلاج” أكثر من 112 ألف متابع بعد نشرها صورا لأسلوب حياتها الفاره. ولكن، تعليقات المتابعين الذين غالباً ما مدحوها وجاملوها، أثبتت أنهم تجاهلوا رسالة مخفية مهمة.

إذ أن جميع صور ديلاج الـ149، تظهرها تحمل مشروبات كحولية. في الحقيقة، ديلاج هي جزء من حملة لرفع الوعي عن مشكلة إدمان الكحول.

“من السهل ألا تنتبه إلى مشكلة الإدمان لدى شخص قريب منك.”

تحدثت رئيسة الحملة، ستيفاني زيبرياس، عن تأثير الفكرة:

“من الصعب على الأهالي تحديد مشكلة الإدمان لدى أولادهم، إذ ليس بوسعهم إيجاد الأدلة أو فهم ما يحدث. يمكننا الوصول إلى الكثير من الأشخاص باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي.. إنه أمر جنوني.”

وقد شوهد إعلان الخدمة العامة أكثر من 500 ألف مرة على عدة منصات للتواصل الاجتماعي.